تحية

إلى أستاذي سرآج حروفي,,وكلمة عرفان وتقدير إلى الفاضل محمودوإلى كل القلوب البيضاء التى زادتني في كل فيض.....منار

الجمعة، 28 أكتوبر، 2011

رحيق الأشواق




كل الحروف كانت سراً ,,بيني وبين
أحاسيسي

أحضنها بكل هوى البوح ,,أمشي إليك على أوتار الحنين


بألحان من جنون الروح ,,وأمطر بحروفي بكلمات قد لا تكتمل


أصبحت مستمرت وأحلم أن أخطوى خطوة نحو اللقاء

هل أنا أكتب وأنا في واقعي,,


لآ فأنا في هذه اللحظة سهو

كفراشة الأحلام ,,

نائمة بين أزهارعشقي الأبدي

في الوقت والمكان المخصص لي,,,

لأخذ لنفسي مأخد الجد في حبي

لأنني رئيته في تلك السماء الشفافة

فغصة في ذلك القلب فشعرة برعشة البرد

فبحبك حضنتني فأحسست بالدفء

فلم أستأذنك فأخذت منك غطاء الحب


حملت فيه نجوم وكل الكواكب الكون


فنمتوا بين تلك السحب فأحتوتني معك.......

أريدك أنت أن تكون بجانبي لكي تكتمل أبتسامة البدر لي

نزلت من السماء من الإشتياق الذي يكاد يكون

مثل حقول اشتعلة بحمم النار

لا أدري من سوف يمنحني جناحين وألتقيك في

حقول الإشتياق ,,مع رحيق الأشواق,,

مازلت الأوراق فارغة لم أكمل أشواقي بعد

فعالم البوح للحب لا يهدأ ولا ينام

ولم يكتمل إستواء القلبان في عشقهما


سوف أرحل إليك بكل جنون حبي


فلا الدنيا سوف أعرفها بدونك

ولا الأزهار توسيني ولا تكفيني بدون حبك

أرسم لك عشقي الأبدي في كل أنحاء الأرض

بكل جنون تلك المشاعر .........

حتى الصحراء تنفجر بينابيع الهوى والعشق

وتزهر في رمالها زهور حبنا

ونداوي الليل بالنهار

ونذوب نحنا معا في تلك اللحظات

وينبض القلبنا بنبض جنوني

ويرحل إلى مكان يبقى فيه حبنا خالداً إلى الأبد

هناك تعليق واحد: